بالي

جدول سياحي لتسعة أيام في بالي

تمتع بالجزيرة الساحرة بالي من خلال هذا الجدول السياحي لتسعة أيام في بالي، حيث سنقدم لك فرصة لتتعرف على الوجه الثقافي والطبيعي للجزيرة، وتستكشف القرى الصغيرة التي لم تلوثها الحضارة بعد، والمناظر الطبيعية، والجمال المخفي تحت سطح الماء، بالإضافة للكثير من الأنشطة المرحة والمسلية.

اليوم الأول:

ستصل إلى فندقك في منطقة أبود، وقد اخترنا هنا الا تبدأ في أي نشاط حتى السادسة مساء حتى تكون حصلت على بعض الراحة، وبعدها ستتوجه للتجول في منطقة أبود وهي مركز فني وثقافي هام في بالي، وستزور سوق جيانار الليلي، وستكون تلك نقطة البداية لتعرف على الثقافة البالية ويمكنك تجربة بعض الأطعمة المحلية كذلك.

وبعد ذلك ستتوجه لمشاهدة واحد من العروض الثقافية البالية وهو رقصة كيشاك الشهيرة وتعرف على قصة رامياناورحلته الأسطورية لإنقاذ زوجته المختطفة سيتا، وذلك بمساعدة جيش القردة، والأستماع لأصوات الغناء الشجي بدون آلات موسيقية وذلك على ضوء النيران.

اليوم الثاني:

بعد تناولك الإفطار في الفندق ستبدأ رحلتك في استكشاف منطقة أبود لحوالي ثلاث ساعات، حيث ستزور بعض القرى الصغيرة، وتشاهد حقول الأرز، وكذلك تتعرف على المشغولات اليدوية التي يصنعها المحليين ولوحاتهم، وبعد ذلك ستزور حديقة أبود النباتية والتي تبلغ مساحتها ستة هكتارات، وهي أقرب ما يكون للغابة وتحتوي على العديد من النباتات والأشجار الاستوائية، وستنتهي هنا رحلتك الرسمية لتبدأ بعدها في التعرف على مقاهي وصالات العرض والمتاجر في منطقة أبود.

اليوم الثالث:

بعد تناولك للإفطار يمكنك استئجار دراجة وتتوجه في رحلة لمدة ساعات تتعرف فيها على القرى المحيطة وحقول الأرز وتتمتع بالمناظر الطبيعية، مع حصولك على توقفات متعددة سواء للراحة أو لالتقاط الصور، وبالطبع لاستكشاف المعابد الكثيرة الموجودة على الطريق وبين الأشجار.

وبعد ذلك يمكنك ركوب عربة فان والتوجه في رحلة لدة ساعتين لسيدمان وهي قرية مسالمة هادئة أمام جبل مات أجونج أعلى مرتفعات بالي، وتمتع بالارتفاع عن سطح البحر والجو الأبرد وأهالي القرى المسالمين، ويمكنك قضاء بقية اليوم في استكشاف منطقة سيدمان على الأقدام أو مشاهدة العروض الفنية.

اليوم الرابع:

بعد تناولك الإفطار ستأخذ جولة لثلاثة ساعات لزيارة القرى الشهيرة بالمصنوعات اليدوية والورش الفنية، وكذلك الاستمتاع بالطبيعة في هذه المنطقة، أو الاسترخاء بالقرب من النهر، ويمكنك تناول الغداء في واحد من المطاعم المحلية بالمنطقة، قبل أن تكمل رحلتك بالتوجه إلى قرية للصيادين على حافة بحيرة باتور، وعلى بعد ساعتين من جبل مونت باتور يتواجد البركان الذي تشتهر به المنطقة.

اليوم الخامس:

استيقظ في الصباح لتبدأ يومك قبل شروق الشمس في تسلق مونت باتور وهي الرحلة التي ستأخذ حوالي الساعتين لتصل عند القمة وقت شروق الشمس وتستمع بالمنظر السحري هذا، ولو كنت تريد المزيد من المغامرة يمكنك المشي لساعة إضافية حول البركان وبعدها يمكنك التوجه إلى النبع الساخن المتواجد في المنطقة، وبعد هذه الرحلة ستتوجه إلى منطقة لوفينا والتي تبعد عن سيدمان حوالي أربعة ساعات بالسيارة لتجعلها قاعدة لاستكشافك شمال بالي، وهناك ستشاهد الدلافين وتستمتع بالطعام الشهي وكذلك يمكنك الحصول على تدليك في المساء.

اليوم السادس:

ستقيم هذه الفترة في لوفينا حيث هناك العديد من الفرص لاستكشاف المنطقة حيث يمكنك ركوب القوارب لمشاهدة الدلافين في الخليج، أو الغوص على الشاطئ لمشاهدة الشعب المرجانية، وكذلك تستطيع زيارة حديقة بارات القومية.

اليوم السابع:

استمتع بالإفطار ثم توجه إلى الساحل لتزور سوق سيريرت وتقضي بقية اليوم حول برك المياه في منطقة الينابيع الساخنة بانجار هولي، حيث تتدفق المياه الساخنة من الجبال، ويمكنك بمساعدة المرشدين السياحيين التعرف أكثر على المنطقة وزيارة الشلالات المخفية، وفي المساء يمكنك التجول في المدينة والتعرف عليها.

اليوم الثامن:

بعد تناولك الإفطار ستزور بحيرة بارتان لتشاهد واحد من أجمل المعابد في المنطقة وهو بورا ألون دانو، ويقع على جزيرة صغيرة وسط البحيرة، وبعدها ستزور المعبد الهندوسي البوذي الذي يشتهر بحمايته للجزيرة من الأرواح الشريرة.

ستعود بعدها مرة أخرى إلى منطقة أبود، لتقضي بقية اليوم في الاسترخاء أو التسوق قبل أن تغادر الجزيرة اليوم التالي.

اليوم التاسع:

بعد الإفطار اقضي اليوم بالطريقة التي تناسبك سواء بالتوجه للشاطئ والاسترخاء أو السباحة أو التجول في المنطقة المحيطة بالفندق قبل أن تغادر إلى المطار.

اضافة تعليق

اضغط هنا لاضافة تعليق